فخر الدين الطريحي

فخر الدين الطريحي
الولادة 979هـ
النجف الأشرف
الوفاة 1085هـ
المدفن النجف الأشرف
الجنسية العراق
الدين الإسلام
المذهب الشيعة

فخرالدين بن محمد علي الطريحي أحد مفسري القرآن الكريم وعلماء الدين الشيعة عاش في القرن الحادي عشر الهجري.ومؤلف كتاب مجمع البحرين.أول من كتب من الشيعة كتابا في توضيح مشكل القرآن والحديث. وقد جاء اسمه في سند الإجازات، فقد كان لديه إجازة في سماع ورواية الحديث، كما أعطى إلى بعض طلابه إجازة في الرواية، وله شعر في الطف أيضاً.

محتويات

ولادته ونسبه

ولد الطريحي سنة 979هـ في النجف؛ ولهذا اشتهر بالنجفي.[1] نقل عن الطريحي في بعض المصادر أنّ أبوه محمدعلي[2]، ولكن نقل في بعض المصادر أن أبوه محمد[3]، ويقول آغا بزرگ الطهراني: أنّ أول من قال إن والده محمد هو الحر العاملي وتبعه على ذلك من جاء بعده.[4]ولكن الصحيح هو محمد علي.[5]

والظاهر إن سبب الإختلاف ناتج من زيادة كلمة (ابن) حيث قرأها بعضهم محمد بن علي، أما أمه فيقول السماهيجي البحراني:إنّ أمّه إيرانية ومن مدينة مشهد.[6]،وعائلة الطريحي من العوائل المشهورة والقديمة في النجف الأشرف، وشهرة الطريحي جاءتهم من طريح جدهم الأكبر،[7]. ويرجع نسب عائلة الطريحي إلى حبيب بن مظاهر الأسدي صاحب النبي والإمام علي والإمام الحسن والإمام الحسين.[8] والظاهر إن هذه العائلة نزحت من الكوفة إلى النجف في القرن السادس.[9] ويقول خبير النجفي:إنّ أول شخص من هذه العائلة حل في النجف هو داوود الأسدي وقد سكن في مكان أصبح فيما بعد محلة البراق.[10]

أسفاره

ظلٌ الطريحي يلازم أبوه وعمه محمد حسين الطريحي في أيام الشباب،[11] ولكن في سنة 1062هـ سافر من العراق إلى مكة المكرمة ، وخلال هذا السفر ألف العديد من كتبه، ومن ثم سافر إلى إيران.[12]فذهب إلى مشهد سنة 1079هـ وألف هناك بعض الكتب.[13] كما قد انتهى من تأليف كتاب إيضاح الحساب في سنة1083هـ وكان هذا في أصفهان.[14] وهذا يدل على أنّه أقام مدة في أصفهان، وبعد أن سافر إلى مجموعة من المدن الإيرانية رجع إلى النجف.[15]

أساتذته وتلامذته

وفاته

على قول البعض فإن الطريحي توفي في سنة 1085هـ في مدينة الرماحية ثم نقل جثمانه الى النجف ودفن في جامعه المعروف بـ (جامع الطريحي)الواقع في محلة البراق اليوم.[19] ويقول آخرون إن الطريحي توفي سنة 1087هـ. وإن التاريخ الأول جاء من قبل الحر العاملي اشتباها ونقله من جاء بعده عنه.[20]

مؤلفاته

  1. (مجمع البحرين ومطلع النيرين) الذي يعد من أهم كتب الشيخ الطريحي،كما يعد أول كتاب شيعي يؤلف في غريب القرأن والحديث، أي في كتاب واحد.[21] وبعد تأليفه لهذا الكتاب ألف كتابين هما غريب القرآن، وغريب الحديث.[22] والظاهر أن الطريحي قد تأثر عند كتابته لهذا الكتاب بكتاب الصحاح للجوهري ت393هـ، ومعجم مقاييس اللغة ومجمل اللغة لابن فارس ت395هـ، والنهاية في غريب الحديث لابن الأثير الجزري ت606هـ، والقاموس المحيط للفيروزآبادي ت817هـ.[23]
  2. كتاب غريب القرآن وطبع تحت عنوان: تفسير غريب القرآن.ويقول الطهراني: إن الطريحي ألف هذا الكتاب قبل مجمع البحرين في سنة1051هـ.[24]والظاهر أن هذا الكتاب ألفه اختصارا لكتاب (نزهة القلوب وفرحة المكروب) لأبي بكر السجستاني، وترتيبه ترتيبا ألف بائيا، مع إضافة بعض المطالب.[25]ويرى جعفر آل محبوبة: إن غريب القرآن، ونزهة الخاطر وسرور الناظر،وكذلك كشف غوامض القرأن، ثلاثة عناوين لكتاب واحد.[26] أما الشيخ الطهراني فيرى :إن هذه العناوين لثلاثة كتب مختلفة.[27]
  3. ومن الكتب الرجالية للطريحي الذي جاء تحت عناوين مختلفة كتاب (جامع المقال في تمييز المشتركة من الرجال) وهو واحد من آثار الطريحي المشهورة.[28] و(جامع المقال فيما يتعلق بأحوال الحديث والرجال وتميز المشتركات منهم)[29]،و(تمييز المتشابه من أسماء الرجال.[30]

وقد ألف الطريحي 12 بابا من هذا الكتاب سنة1053هـ وهذا هو المتن الأصلي للكتاب، وتشمل هذه الأبواب فوائد مختلفة في معرفة المشتركات في الاسم والنسب والكنية والألقاب، وبعض النكات ذات الأهمية مثل: حساب الأحاديث الواردة في الكتب الأربعة الحديثية،وذكر وفاة بعض المشايخ المتقدمين.[31] وقد قام تلميذ الطريحي، وهو محمد أمين الكاظمي صاحب كتاب هداية المحدثين بشرح الباب الثاني عشر من هذا الكتاب.[32] كما قام حفيده الشيخ عبدالحسين الطريحي بتلخيص هذا الكتاب تحت عنوان:متقن الرجال في نلخيص جامع المقال.[33]

  1. كتاب المنتخب في جمع المراثي والخطب، ويشتمل هذا الكتاب على مراثي وخطب قيلت في رثاء أهل البيت(ع).[34]ويسمى هذا الكتاب أيضا بمجالس الطريحي و المجالس الفخرية.
  2. كتاب الفخرية الكبرى، وهذا الكتاب طبق فتاوى الطريحي وهو يشمل باب الطهارة وبعض من باب الصلاة، وقد لخصه الطريحي بكتاب أسماه الفخرية الصغرى.[35]

مؤلفاته الأخرى

الهوامش

  1. محمد بن الحسن الحر العاملي، أمل الآمل ج2،ص:214
  2. فخرالدين الطريحي،تفسير غريب القرآن،ص:4
  3. الحر العاملي، أمل الآمل ج2،ص:412
  4. أغا بزرگ الطهراني،طبقات أعلام الشيعة،ص:423
  5. أغا بزرگ الطهراني، الذريعة الى تصانيف الشيعة ج1،ص:114، 282
  6. عبدالله بن صالح السماهيجي البحراني، الإجازة الكبيرة،ص:8-10
  7. أعيان الشيعة،محسن الأمين ج8،ص:394
  8. محسن الأمين، أعيان الشيعة ج8،ص:394
  9. أعيان الشيعة، محسن الأمين ج8،ص:394
  10. خبير النجفي،الشيخ فخرالدين الطريحي،ص:723
  11. خبير النجفي، الشيخ فخرالدين الطريحي،ص:724-725
  12. خبير النجفي،الشيخ فخرالدين الطريحي،ص:727
  13. عبدالله الأفندي الأصفهاني رياض العلماء وحياض الفضلاء،ج4،ص:333
  14. أغا بزرگ الطهراني، الذريعة الى تصانيف الشيعة ج2،ص:493-494
  15. أعيان الشيعة ، محسن الأمين ج8،ص:395
  16. الشيخ يوسف البحراني، لؤلؤة البحرين،ص:67-68
  17. محسن الأمين، أعيان الشيعة ج8،ص:395
  18. طبقات أعلام الشيعة،أغا بزرگ الطهراني،ص:434
  19. عبدالله الأفندي الأصفهاني، رياض العلماء وحياض الفضلاء ج4،ص:332
  20. جعفر آل محبوبة ماضي النجف وحاضرها ج2،ص:457
  21. محمد علي الكشميري، نجوم السماء في تراجم العلماء،ص:107
  22. عبدالله أفندي الأصفهاني، رياض العلماء وحياض الفضلاء ج4،ص:333
  23. أغا بزرگ الطهراني، الذريعة الى تصانيف الشيعة ج20،ص:22
  24. الطهراني،الذريعة الى تصانيف الشيعة ج16،ص:48
  25. الطريحي، تفسير غريب القرآن،ص:4
  26. جعفر محبوبة،ماضي النجف وحاضرها ج2،ص:456
  27. الطهراني، الذريعة الى تصانيف الشيعة ج16،ص:48
  28. البغدادي، هدية العارفين ج1،ص:432
  29. الطهراني،الذريعة الى تصانيف الشيعةجه،ص:73
  30. السماهيجي البحراني،ص:103
  31. الطريحي، جامع المقال،ص:51-198
  32. الطهراني، الذريعة الى تصانيف الشيعةج5،ص:74
  33. محسن الأمين، أعيان الشيعةج7،ص:451
  34. الطهراني،الذريعة الى تصانيف الشيعةج22،ص:420
  35. عبدالله الأفندي الأصفهاني،رياض العلماء وحياض الفضلاء ج4،ص:334
  36. عبدالله الأفندي الأصفهاني، رياض العلماء وحياض الفضلاء ج4،ص:334
  37. محسن الأمين، أعيان الشيعة ج8،ص:395
  38. عبدالله الأفندي الأصفهاني، رياض العلماء وحياض الفضلاءج4،ص:335
  39. محسن الأمين أعيان الشيعةج8،ص:395
  40. محسن الأمين ، أعيان الشيعةج8،ص:395
  41. خبير النجفي،الشيخ فخرالدين الطريحي،ص:227-229

المصادر والمراجع

  • أغابزرگ الطهراني،الذريعة الى تصانيف الشيعة، بيروت، د.ن، د.ت.
  • أغا بزرگ الطهراني، طبقات أعلام الشيعة، بيروت، د.ن، 1411 هـ.
  • عبدالله الأفندي الأصفهاني، رياض العلماء وحياض الفضلاء، قم، طبعة أحمد الحسيني، 1403 هـ.
  • محسن الأمين، أعيان الشيعة، بيروت 1410 هـ.
  • يوسف بن أحمد البحراني، لؤلؤة البحرين، قم، د.ن، د.ت.
  • جعفر آل محبوبة، ماضي النجف وحاضرها، بيروت، د.ن، 1360 هـ.
  • محمد بن الحسن الحر العاملي، أمل الأمل، قم، د.ن، 1363 هـ.ش.
  • عبدالله بن صالح السماهيجي البحراني، الإجازة الكبيرة، كبعة مهدي عوازم القطيفي، قم، د.ن، 1419 هـ.
  • محمد علي الكشميري،نجوم السماء في تراجم العلماء، قم، د.ن، د.ت.
  • خبير النجفي، فخر الدين الطريحي، د.م، د.ن، د.ت.
  • فخرالدين الطريحي، تفسير غريب القرأن، طبعة محمد كاظم الطريحي، قم، د.ن، د.ت.
  • فخرالدين الطريحي، جامع المقال فيما يتعلق بأحوال الحديث والرجال.طهران، د.ن، د.ت.