جابر بن الحجاج التيمي

جابر بن الحجاج التيمي
آرامگاه شهدای کربلا2.jpg
الوفاة 61 هـ.
سبب الوفاة استشهد يوم عاشوراء
سبب الشهرة نصرته للإمام الحسينعليه السلام واستشهاده معه
الدين الإسلام
المذهب الشيعة

جابر بن الحجاج التيمي (سنة 61 هـ) من أصحاب الإمام الحسينعليه السلام الذين استشهدوا معه يوم عاشوراء، خرج مع عمر بن سعد حتى إذا قامت الحرب يوم الطف، مال مع الإمام الحسين (ع)، استشهد في الحملة الأولى.

محتويات

هويته

جابر بن الحجّاج بن عبداللّٰه بن رئاب بن النّعمان بن سنان بن عبيد بن عديّ‌ مولى عامر بن نهشل التّيميّ‌ من بني تيم اللّٰه بن ثعلبة،[1] مولى عامر بن نهشل التيمي،[ملاحظة 1] وترجم له البعض تحت عنوان: جابر مولى عامر التيمي.[ملاحظة 2][2] كان من شجعان فرسان الكوفة،[3] وذا فكر.[4]

نصرته لمسلم (ع) وإلتحاقه بالإمام الحسين (ع)

بعد استشهاد مسلم بن عقيلعليه السلام في الكوفة قام عبيد الله بن زياد بإغلاق جميع الطرق المؤدية إلى كربلاء بواسطة الشرطة، ونشر الجواسيس ومعاقبة كل من يجدونه متجها إلى كربلاء، ولذلك لم يصل من أنصار الإمام الحسين (ع) وشيعته من أهل الكوفة إلا كعدد أصابع اليد، فقد قام بعض الشيعة بالإلتحاق بجيش عمر بن سعد من أجل الوصول إلى كربلاء، وعندما وصلوا تركوا جيش ابن سعد وإلتحقوا بالإمام الحسينعليه السلام وبقوا معه حتى استشهدوا بين يديه.[5]

كان جابر بن الحجاج ممن بايع مسلم بن عقيلعليه السلام فلمّا تخاذل النّاس عن مسلم وقبض عليه، اختفى جابر عند قومه،[6] فلمّا سمع بمجيء الحسينعليه السلام إلى كربلاء، خرج من الكوفة مع عمر بن سعد حتّى إذا كان له فرصة أيّام المهادنة جاء إلى الحسين (ع)، فبقى عنده إلى يوم الطّفّ‌.[7]

شهادته

قال أصحاب المقاتل: لما كان يوم الطف وشب القتال تقدم جابر بن الحجاج بين يدي الإمام الحسين (ع) وقُتِلَ في الحملة الأولى مع من قُتِلَ من أصحاب الإمام الحسين (ع)،[8] وذكر البعض أنَّه استشهد قبل الظهر.[9]

الهوامش

  1. الزنجاني، وسيلة الدّارين، ص 111.
  2. الحائري، ذخيرة الدارين، ص 462.
  3. محدثي، موسوعة عاشوراء، ص 117.
  4. الزنجاني، وسيلة الدارين، ص 111.
  5. القمي، أصحاب إمام حسين (ع)، ص 548.
  6. المامقاني، تنقيح المقال، ج ‏1، ص 198.
  7. الحائري، ذخيرة الدارين، ص 462.
  8. محدثي، موسوعة عاشوراء، ص 117.
  9. الأمين، أعيان الشيعة، ج ‏4، ص 56.

ملاحظة

  1. عامر بن نهشل التيمي: كان ممن اشتركوا في حرب الإمام الحسين (ع) وهو قاتل محمد بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب يوم عاشوراء. الطبري، تاريخ الطبري، ج 5، ص 337.
  2. التيمي: هذه النسبة الى قبائل اسمها تيم وهم تيم اللات بن ثعلبة، وتيم الرباب وهم من بنى عبد مناة بن ادّ بن طابخة، وتيم ربيعة، وتيم بن مرّة، فأما تيم اللات يقال لهم تيم الله. السمعاني، الأنساب، ج 3، ص 121 - 122.

المصادر والمراجع

  • الأمين، محسن‏، أعيان الشيعة، المحقق: حسن الأمين، بيروت، ‏الناشر: دار التعارف للمطبوعات، ‏1403 هـ.
  • الحائري، عبد المجید بن محمد رضا، ذخیرة الدارین فیما یتعلق بمصائب الحسینعليه السلام وأصحابه، المحقق: دریاب النجفي، قم، الناشر: زمزم هدايت، د.ت.
  • الزنجاني، إبراهيم، وسيلة الدّارين في أنصار الحسين، بيروت، الناشر: مؤسسة الأعلمي، ط‍‌ 1، 1395 ه‍‌.
  • السمعاني، عبد الكريم بن محمد، الأنساب، المحقق: عبد الرحمن بن يحيى المعلمي اليماني وغيره، حيدر آباد، الناشر: مجلس دائرة المعارف العثمانية، ط 1، 1382 هـ - 1962 م.
  • الطبري، محمد بن جرير، تاريخ الطبري، بيروت، الناشر: دار التراث، ط 2، 1387 هـ.
  • القمي، أصغر ناظم زاده، أصحاب إمام حسين (ع)، قم، الناشر، مؤسسة بوستان كتاب، ط 6، 1393 ش.
  • المامقاني، عبدالله‏، تنقيح المقال في علم الرجال، د.م، د.ن، ط 1، د.ت.
  • محدثي، جواد، موسوعة عاشوراء، ترجمة: خليل العصامي، بیروت، الناشر: دار الرسول الاکرمصلى الله عليه وآله وسلم، 1418 هـ.